النشأة

تأسست عمادة التعلم الإلكتروني بجامعة الملك خالد في العام ١٤٢٦ هـ كجزء من الجهد المتواصل للجامعة في تبني أحدث الطرق العلمية في سبيل تطوير العملية التعليمية. ومنذ ذلك الوقت قامت العمادة بتنفيذ العديد من النشاطات وتمر بتجارب مختلفة في مجال استخدام التقنية في التعليم و تطوير مهارات وقدرات منسوبي الجامعة. واليوم تنطلق العمادة مرة أخرى بعد كم من جهود التخطيط والإعداد لمرحلة جديدة يؤخذ فيها التعلم الإلكتروني في جامعة الملك خالد إلى مستوى جديد من التكاملية والإكتمال.